رهبنة الوردية المقدسة ... أيتها القديسة ماري ألفونسين صلي لأجلنا

 

 

 

    اتصلوا بنا سجل الزوار

الدعوة الرهبانية

رهبنة الوردية المقدسة

 

 

 

   

 صفحة القديسة ماري ألفونسين على الفيس بوك >>>

 

رواية الظهورات والإرساليِّات الأولى

Italian

عربي

صلاة الوردية مع القديسة ماري الفونسين

French English

عربي

 

 

البوم صور إعلان قداسة ماري ألفونسين

 ومريم ليسوع المصلوب >>>>

 
 
"لا تَخَفْ! مِنَ الآنَ تَكُونُ صَيَّادًا لِلنَّاس"
 
 

كم هي عظيمة محبّة الرّب يسوع المسيح! لقد كان بطرس صيّادًا؛ أمّا الآن، فإنّ أيّ خطيب يستطيع فهم هذا الصيّاد، فهو يستحقّ المديح. لهذا قال الرَّسول بولس متوجّهًا إلى المسيحيّين الأوّلين: "فاَعتَبِروا، أَيُّها الإِخوَة، دَعوَتَكم، فلَيسَ فيكم في نَظَرِ البَشَرِ كَثيرٌ مِنَ الحُكَماء >>> للمزيد

 

 

 
رسالة البابا فرنسيس لزمن الصوم 2016: إِنَّما أُريدُ الرَّحمَةَ لا الذَّبيحَة
 
 

أن رحمة الرب هي بالحقيقة بشرى للعالم: وكل مسيحي هو مدعو لأن يختبر هو أولا هذه البشرى. لهذا السبب سأرسلُ، في زمن الصوم الأربعيني، رُسُلَ الرحمة ليكونوا للجميع علامةً حيّة عن مدى قُرب الله ومغفرته. >>> للمزيد

 
عيد تقدمة يسوع الى الهيكل
 
 

هو عيد كل انسان يقدم ذاته للرب يسوع أتى به أمه ومربيه الى الهيكل ليقدموا الشكر على نعمة الأبوة والأمومة وفي الهيكل كان لقاء بين العهدين من جديد
سمعان الشيخ المنتظر هو الذي وعد
>>> للمزيد

 
الصلاة الخاصة ليوم المريض العالمي الـ24 في مدينة الناصرة
 
 

في هذه السنة اليوبيليّة التي أرادها قداسة البابا فرنسيس، وقفة ترُدّنا إلى أصالتنا وتذكّرنا برحمة الله الآب الخالق، المحب والكلّي القدرة. أتسائل كيف يمكن للرحمة أن تنمو وتَظهر في منطقتنا هذه التي قد تآكلها الدمار، وعلت أصوات المدافع على صوت الضمير >>> للمزيد

 
الصلاة الخاصة ليوم المريض العالمي الـ24 في مدينة الناصرة
 
 

اختار البابا فرنسيس هذا العام مدينة الناصرة للاحتفال باليوم العالمي الرابع والعشرين للمريض، في الحادي عشر من شباط 2016. وسيكون المطران زيغمونت زيمووسكي، رئيس المجلس البابوي لراعوية العاملين في مجال الرعاية الصحية، حاضراً في الأرض المقدسة >>> للمزيد

 
إيمان بولس الرسول
 
 

كان بولس يهودياً من سَبَطِ بنيامين يَضطَهِد كنيسَةَ الله، وكان حاضِراً رَجْمَ اسْطِفانوس وحارِساً ثيابَ الراجمين. وبَينَما هو يَحمِلُ رسائِلَ رُؤساءِ اليَهود الى دِمَشقِ لإضطِهادِ المَسيحيين ظَهَرَ لَه المسيح قائِلاً:  >>> للمزيد

 
إلى القداسة سِر .....
 
 

الدعوة إلى القداسة مُوجّهة للجميع بدون استثناء:كونوا قديسين، لأنّي أنا الربّ إلهكم قدّوس(أحبار19\2). القداسة ليست شيئاً بإمكان الإنسان الحصول عليه بفضل قُدراته وذكائه. إنها عطية مجّانية توهب لنا من لدن الله، وهو يفيضها على الجميع دون استثناء  >>> للمزيد

 
"ولَكِنَّه مَرَّ مِن بَينِهم ومَضى"
 
 

أراد الرّب يسوع أن يضمّ إليه العالم أجمع ويقود إلى الله الآب جميع سكان الأرض... واللذين جاؤوا من الأمم وقد اغتنوا بإيمانهم به، استفادوا من كنز البشارة الإلهيّ، الواهب الخلاص للعالم. وبنقل هذه البشارة أصبحوا شركاء في ملكوت السماوات، ومواطني القديسين >>> للمزيد

 
المسيح وجه الرحمة الالهية ... البطريرك فؤاد طوال
 
 

<<< التفاصيل

 
وصايا القديس أغسطينوس العشر عن الصلاة
 
 

<<< التفاصيل

 
لنعيش الرحمة
 
 

في سنة الرحمة التي أعلن عنها البابا فرنسيس، والتي سوف تبدأ يوم 8/ كانون الاول/ 2015، وتنتهي في 20/ تشرين الثاني/ 2016، ويا ريتها سنة لا تنتهي، لما لنا بحاجة كبيرة إلى الرحمة، التي أصبحت شبه مفقودة في عالمنا، وأصبحت مثل كلمة من اربعة حروف تترددّ فقط على مسامعنا. هناك أزمة لعيش الرحمة،>>> للمزيد

 

"رُحماكَ، يا ٱبنَ داوُد!"

 
 

يصوّر لنا الكتاب المقدّس بحقّ هذا الأعمى المتسوّل جالسًا على جانب الطريق، فالحقّ بنفسه قد قال: "أنَا الطَّرِيقُ" (يو 14: 6). وهكذا، فإنّ كلّ مَن يجهل وضوح النّور الأبدي يكون أعمى. فلو كان هذا الأعمى يؤمن بالمخلّص، فهو يكون جالسًا على جانب الطريق. أمّا إن كان يؤمن به >>> للمزيد

 
 

معرفة خطيئتنا في مقابل رحمة الله

 
 

إنّ الله ذاته هو العدالة بامتياز. كلّ أعماله عادلة، منظّمة منذ الأزل، بفضل قوّته الفائقة، وحكمته الفائقة، وطيبته الفائقة. كما أنّه صنع كلّ شيء للأفضل، هكذا يعمل بلا انقطاع ويقود كلّ الأشياء إلى غايتها... إنّ الرحمة هي من طيبة الله؛ ستواصل عملها طالما يُؤذَن للخطيئة بإقلاق النفوس المستقيمة. >>> للمزيد

 
 
 

صلاة الوردية مع القديسة ماري ألفونسين

 

 

 

كتاب كاتمة سر العذراء

 اضفنا للمفضلة اجعلنا صفحة البداية